تقارير

متهم بتعذيب اليمنيين.. من هو الضابط الإماراتي محمد المنصوري الذي قتل بهجوم الصومال؟

متهم بتعذيب اليمنيين.. من هو الضابط الإماراتي محمد المنصوري الذي قتل بهجوم الصومال؟

كشفت مصادر إعلامية يمنية معلومات صادمة عن الضابط الإماراتي برتبة عقيد محمد مبارك المنصوري، الذي قتل ضمن ضباط وجنود الإمارات في الهجوم الذي شنته حركة الشباب الصومالية، السبت، على قاعدة “غوردن” العسكرية بالعاصمة مقديشو.

وأكدت تقارير يمنية وشهادات لنشطاء يمنيين أن الضابط الإماراتي محمد مبارك المنصوري، متهم بالقيام بأعمال تعذيب في اليمن.

وتبنت حركة الشباب الصومالية الهجوم الذي وقع بقاعدة “الجنرال غوردن”، واستهدف ضباطا إماراتيين كانت مهمتهم إعادة بناء الجيش الصومالي.

والعقيد محمد المنصوري الذي لقي مصرعه في الصومال متهم بعمليات تعذيب وقتل المعتقلين اليمنيين، في السجون السرية التي تديرها الإمارات في مدينة عدن جنوبي اليمن.

وكانت الإمارات قد أقرت بمقتل 4 عسكريين لها في الصومال بينهم الضابط محمد المنصوري داخل قاعدة “غوردون” في مقديشو برصاص أحد المجندين الصوماليين.

ناشط سياسي يكشف حقيقة محمد المنصوري

وكشف الناشط السياسي عادل الحسني الذي تعرض قبل سنوات للاعتقال والتعذيب في سجون الإمارات سيئة الصيت بمدينة عدن، أن الضابط المنصوري قتل الكثير من المعتقلين والمخفيين داخل السجون السرية من أبناء المحافظات الجنوبية الواقعة تحت سيطرة الجيش الإماراتي ـ السعودي.

كما تسبب محمد مبارك المنصوري بإصابة الكثير من المعتقلين بالإعاقات والعاهات بينها فقدان البصر والجنون.

وقال الحسني على منصة “x” : “لا أستبعد بأنَه تم تصفية الضابط المنصوري لتدفن معه ملفات الجرائم، فهو أسلوب ليس بغريب على دويلة المؤامرات”.

وبين الحسني أن الصومال تتعرض لمؤامرات مشابهة لليمن بذرائع مكافحة الإرهاب الذي ترعاه وتدعمه أبو ظبي نفسها.

يذكر أن القتلى الإماراتيين المنتسبين للقوات المسلحة الذين أقرت أبوظبي بمصرعهم في الصومال هم: “العقيد محمد المنصوري والوكيل محمد الشامسي والوكيل خليفة البلوشي والعريف سليمان الشحي”.

وذكر مسؤول بارز في الجيش الصومالي لم يكشف عن هويته لدواع أمنية حساسة، أن إطلاق النار نفذه عنصر في الجيش كان يقيم في المعسكر.

وقتل منفذ الهجوم أثناء تبادل إطلاق النار. وأعلنت أيضا حركة الشباب مسؤوليتها عن الهجوم، علما أنها جماعة مرتبطة بتنظيم القاعدة، وفق ما ذكرته وسائل إعلامية.

وقدم الرئيس الصومالي تعازيه للرئيس محمد بن زايد في مقتل عناصر القوات المسلحة الإماراتية بالصومال، كما تلقى الرئيس الإماراتي برقيات عزاء من عدة دول عربية وخليجية، في قتلى الجيش الإماراتي بالهجوم الإرهابي في الصومال.

المصدر: موقع وطن

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق